زراعة المنوفية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بك في منتدي زراعة المنوفية
إذا كنت زائر يسعدنا ويشرفنا ان تسجل وتكون من ضمن اعضاؤه وتتمتع بصلاحيات الأعضاء ، اما إذا كنت عضوا فتفضل بالدخول . دمتم برعاية الله وحفظه
إدارة المنتدى

الشعير بدون تربة

اذهب الى الأسفل

الشعير بدون تربة

مُساهمة من طرف mohmed abo elmagd في الإثنين 16 يوليو 2012, 12:09 am

الموضوع مثير للاهتمام وذو جدوى ويفر العلف الاخضر على مدار السنة ولكن ان اردت عمله بالطريقة الصحيحة (شراء وحدة انتاج الشعير من المصادر الغربية) فهو مكلف ولكن هناك تجربة حصلت في جنوب لبنان بواسط مؤسسة “مرسي كور” في لبنان التي قامت بدراسة تبتغي البحث عن حل يهدف الى تأمين العلف بسعر رخيص والى حاجات العلف الى دعمه بأعلاف خضراء على مدار السنة، التي تلزم الاطباء البيطريين والمربين في حال عدم توافرها استخدام الفيتامينات لكي لا تصاب الأبقار بالعمى او بأمراض اخرى. ولأن المزارع يعتمد منذ القديم على الشعير الاخضر “الأصيلة” الذي يزرع في “تشارين” ويحتاج الى نحو ثلاثة او اربعة اشهر لكي ينمو ويصل الى ارتفاع يراوح بين 25 و30 سنتيمترا حتى يقطع ولأن الشعير ينمو عادة في ظل ظروف مناخية تعتمد على ناحيتين اساسيتين: درجة الحرارة والضوء اذ ان درجة الحرارة المثالية لنموه تراوح بين 18 و20 درجة، تحت اضاءة كاملة في نهار واضح وضوء ممتاز التي تتوافر في لبنان ما بين تشرين وشباط للحصول على شعير نام بطول بين 20 سم و30 سم اي بمعدل يراوح بين 160 الى 200 ساعة التي تبلغ نحو اسبوع. من هنا انطلقت الدراسة آخذة هذه المعايير من حرارة ثابتة ونور مثالي ونسبة ري متكاملة حتى يصبح في الامكان الحصول على شعير في خلال اسبوع واحد بدل انتظار السنة بكاملها من خلال ماكينة معينة مع امكانية الابقاء على الحب والجذور اللذين يعتبران اساسيين في التغذية ويضيعان في حال زرعا في التربة، ولا تتعدى فيها نسبة البروتيين فيه 0,2 في المئة. لذلك تم اعداد ماكينة من حاوية “كونتنر” في مزرعة تابعة للمؤسسة فيها التجهيزات كلها من كهرباء واضاءة وري كاف مع مكيفات ضامنة لدرجة حرارة ثابتة.وقامت الجامعة الاميركية ا على تحليل العلف الناتج من الماكينة وبلغت نسبة البروتيين مقارنة مع الشعير الذي ينمو في موسمه في الارض بنسبة 0,2 في المئة، 18,9 في المئة، وهي كافية لاستعمالها كعلف متكامل، يمكن تقديمه للبقر من دون اي اضافات اخرى”.وهنالك ايضا ميزات متعددة ومهمة تتمثل في وجود الجذور والحب “لأن الانبات يتم في صوان معدنية، مثقوبة، في الماء. الامر الذي اعطى هذا الحجم من البروتيين والفيتامينات، بالاضافة الى وجود الألياف (الجذور) التي تخفف من امراض المعدة عند الابقار ومن الامساك”.
وتتلخص النتائج في التالي:
1. انخفاض زيارة الطبيب البيطري من مرتين في الاسبوع الى مرة واحدة في الشهر.
2. ارتفاع كمية الحليب بنسبة 20 في المئة، واللحوم بنسبة 25 في المئة.
3. انخفاض نسبة العلف المركز بخمسين في المئة، وكذلك التبن.
4. يحتاج العامل العمل في الماكينة الى ساعتين في اليوم، خصوصا ان اجهزة الري تعمل بموقت كهربائي.
البذار المزروع في الصواني الموزعة على رفوف من اعلى الى اسفل في داخل “الكونتنر”، توزع فوقها انابيب الري، وبينها الاضاءة، ويبدأ نقلها من رف الى آخر حسب عمرها من يوم الى يوم، بعد ان تكون قد نالت قسطها من الاضاءة والري، حتى تصل الى اسبوع، فتقدم علفا جاهزا للأبقار وللنعام وغيرها.
يبلغ حجم “الكونتينر” 45 مترا مكعبا، ويعطي يوميا نتاج نصف طن من الشعير الاخضر، ما يكفي لنحو 25 رأسا من البقر. وهذه الكمية ناجمة عن 80 كيلوغراما من البذار الحي. اذ يعطي كل كيلوغرام من الحب، 12 كيلوغراما من الشعير.
ولكن بناء على بحثي في الشبكة وجدت بان لهذه الطريقة مساوئ قد تسبب مشاكل جدية كنفوق الابقار نتيجة لنمو العفن وبعض انواع البكتيريا الضارة داخل الكونتينر ولكن هناك بعض الحلول والتجارب لبعض المزارعين

avatar
mohmed abo elmagd

عدد المساهمات : 24
تاريخ التسجيل : 02/11/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

جزاكم الله كل الخير

مُساهمة من طرف emad elsbaei في الخميس 24 يناير 2013, 3:18 pm

Very Happy جزاكم الله كل الخير
Smile

emad elsbaei

عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 24/01/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى