زراعة المنوفية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عزيزي الزائر اهلا وسهلا بك في منتدي زراعة المنوفية
إذا كنت زائر يسعدنا ويشرفنا ان تسجل وتكون من ضمن اعضاؤه وتتمتع بصلاحيات الأعضاء ، اما إذا كنت عضوا فتفضل بالدخول . دمتم برعاية الله وحفظه
إدارة المنتدى

الجوده في الارشاد الزراعي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الجوده في الارشاد الزراعي

مُساهمة من طرف medo في الأحد 16 أكتوبر 2011, 1:16 pm


التقــديــم :
العالم يتغير حولنا ، ولاتتغير اساليبنا ؟ ويبقي السؤال كيف يمكن أن نفعل ما هو مطلوب منا وليس مانريد ؟

ان التطوير والتحديث ليس عملية اختيارية ، وكل فرد منا قد تآلف مع أسلوب خاص به لإنجاز المهام المطلوبة منه تنفذها منه، وكل فرد أيضاً يتعرض لقدر ضئيل من عدم الراحة إذا طلب منه التغيير . لقد اصبح من الضروري ان نعيد النظر في اساليب التخطيط والتنفيذ التي نستخدمها في أداء اعمالنا الإرشادية ؟ وان نتعاون مع الآخرين ونندمج معهم من أجل إنجاز المهام المطلوبة ؟

لم يعد من المقبول في العمل الإرشادي ان نركز علي تلك الأنشطة الموجه للمستهدفيين وهي احد اجزاء العملية الإرشادية ونتجاهل بقية اجزاء العملية . ويجب تجوبد بقية اجزاء العملية الإرشادية من اجل جودة المنتج الأرشادي النهائي .
ويهدف تجويد العمل الإرشادي الي تحقيق اكبر منفعة للمستهدفيين بالنشالط الإرشادي ، وبالتالي تقوى فرصتهم لتحقيق الإستفادة والربحية الأكبر .

إن إدارة الجودة الشاملة بشكل منظم ومسلسل ومنطقي في مجال الإرشاد سوف يعني تحقيق تحسينات كثيرة في جميع مجالات عمل المنظمة الإرشادية . ومن الخطأ أن نعتقد أن هناك حاجة ماسة إلى الإهتمام بإدارة الجودة الشاملة في القطاعات الإنتاجية فقط ، ولكن لابد أن نكون على يقين أن القطاعات الخدمية والإرشادية على نفس الدرجة من الأهمية ، وأن أفضل النتائج والتحسينات يمكن الحصول عليها في هذه المجالات .

انني أشعر وأنا أقدم هذا الموضوع الهام في مجال الإرشاد ، ان هناك حاجة ماسة من اعادة النظر في مايدور في مجال الإرشاد من دراسات وابحاث تقليدية ، ويجب ان تشمل عمليات التطوير الأنشطة الإرشادية تطبيق العلوم والإتجاهات الحديثة التي طبقتها ال،شطة المشابهة الأخري مثل الجودة في الخدمات بصفة عامة ، والجودة في التدريب بصفة خاصة.

انني اشعر بأهمية وصعوبة ما أكتبه لأنه يأتي في توقيت هام من أجل تطوير المنظمات الإرشادية العربية ، ولذلك راعيت أن يكون مسايراً لأحدث المعايير العالمية، وكنت حريصاً وأنا أضع أفكاري لخدمة هذا الإتجاه الجديد في مجال الإرشاد على تبسيط المعاني والكلمات والمصطلحات ، وتخطى حاجز النظرية بكل تعقيداته إلى ميادين التطبيق .

إننــا نوجه الدعوة من خــلال هذا الكتاب للمهتمين بمجالات الإرشاد إلى السعي إلى إعادة النظر في الأساليب التقليدية في تناول العلوم الإرشادية ، والتوجه إلى تقليل العمليات الإدارية والمكتبية ، وتبسيط النماذج ، وزيادة رضا المشاركين والمستهدفين (العملاء) وتقليل شكواهم .

المؤلف

د. محمد عبدالغنـي حسـن

من كتاب الجوده في الاشاد



_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
medo

عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 21/04/2011
العمر : 30

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الجوده في الارشاد الزراعي

مُساهمة من طرف medo في الأحد 16 أكتوبر 2011, 1:19 pm


أولاً ... مفهـوم الجـودة :

QUALITY CONCEPT

ما المقصـود بالجــودة ....؟

عندما يفكرالفرد في إتخاذ قرار بالحصول على أي خدمة أو سلعة يحتاج إليها ؟

لا شك إن شدة الحاجة تمثل عنصراً هاماً ومؤثراً في اتخاذ القرار

ولكن ذلك لا يعني إهمال التفكير في العناصرالأربعة التالية ،

ولكنها تؤثر في ترتيب أهمية وأولوية هذه العناصرعند إتخاذ القرار وهــي :-

السعــر المطلوب سداده ثمناً للخدمة أو السلعة .

درجة جودة الخدمة أو السلعة.

الخدمات المصاحبة أثناء وبعد البيع .

اعتبارات أخرى خاصة بظروف المشترى والسوق .

وواقع الأمر أننا نسعى دائماً إلى وضع الجودة في مقدمة العوامل ، ثم ما يمكن أن يحصل عليه المستهدف بالإرشاد (العميل)، ثم يأتي السعر في النهاية - ويمثل ذلك الشكل الأمثل لدى القائمين بعملية الحصول على الخدمة أو السلعة (مديري المشتريات) .

ويجب علي المنشآت والمنظمات الإرشادية المختلفة تطوير نظم الجودة فيها بصفة مستمرة ،

وذلك لمواجهة الآثار الناتجة عن إنخفاض الجودة وتلافي أسبابها أيضاً . وإستمرارالعمل دون مراعاة

نظم الجودة يعنـي ظهـور نتائــج سـيئــة تـؤثــر على الناتـج النهائـي وأهـم هذه النتائج هــي :-

زيادة نسبة الفاقد من الوقت والجهد عند تحويل الأفكار الداخلة
في عمليات الإرشاد إلى منتج أو خدمة نهائية.

رفض العملاء للخدمة الإرشادية أو الإعتراف بها.

صعوبة الإلتزام بالجداول الزمنية المحددة للتنفيذ وتأجيل التنفيذ لمواعيد أخرى ، والتأخير في الوفاء بإلتزامات المنظمة.

التكاليف الإضافية والزائدة اللازمة لإعادة تصحيح الأوضاع الخاطئة في ادارة النشاط الإرشادي.


إنخفاض القدرة التأثيرية ، وعائدها السلبي على ادارة عمليات تطوير الأنشطة الإرشادية ، ودائماً ما تكون تكلفة الجودة المنخفضة كبيرة على المنظمات الإرشادية ، أما الجودة العالية فتكلفتها أقل حيث أنها تعني زيادة التأثير وبالتالي زيادة ارضا أو انتاجية المستهدفيين نتيجة لميولهم للحصول على الخدمة بأقل تكلفة وافضل جودة .

ولكن يبقى أمامنا سؤال هام وهو:
من هو الشخص الذي يمكن أم يكون مسئولاً عن الجودة في المنظمات الإرشادية ؟



_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
medo

عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 21/04/2011
العمر : 30

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى